Skip Navigation Links
الرئيسية
مسابقات
أخبار وتقاريرExpand أخبار وتقارير
آراء و أبحاثExpand آراء و أبحاث
صور وأفلامExpand صور وأفلام
القاموسExpand القاموس
بروفايل
مدونة نريد
مبوبة
مؤتمرات وندواتExpand مؤتمرات وندوات
Shadow Shadow
نهاد أبو القمصان
المناضلة النسوية

إعداد - دعاء إبراهيم

نهاد أبو القمصان، الناشطة في مجال حقوق الإنسان وأحد أبرز الوجوه النسائية في العالم العربي، شاركت في كثير من قضايا المرأة كمدافعة لا تعرف التراجع، شكلت حالة من النضال الحي، لا ترفع شعارات بقدر ما تحمل هموم المرأة العربية في وجدانها.

ظلت ولطوال سنوات اسم عربي بارز لامرأة مختلفة في عالم المدافعات عن حقوق المرأة، حرصت علي رباط مشاكل المراة العربية والمصرية بواقعها، وعلى استقاء المعلومات من النساء وليس من أبراج الحديث النظري عن المرأة .

ولدت نهاد لطفي سيد أبوالقمصان في 28 سبتمبر 1971، و حصلت على ليسانس الحقوق من جامعة القاهرة 1992، وهي زوجة وأم لثلاثة أطفال.

دائما ما تتحدث عن فضل والدها في دفعها للأمام وتفخر بأن الدين كان جانب مهم في نشأتها، مؤكدة انه مبادئ عامة إنسانية وهو سلم القيم والمعايير التي تحكم حياة الانسان وليس الممارسات والطقوس، وأن معايير الكفاءة والنزاهة في العمل هي انعكاس للمعايير الدينية، رافضة حصر معنى الدين والتدين في سلوكيات أو ملابس بعينها .

نشاطها الحقوقي

برز اسمها في العالم الحقوقي عربيا ودوليا، حيث عملت مستشارة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في “الصندوق العالمي للمرأة”، من 2007 حتى الآن، ورئيسة مجلس إدارة “المركز المصري لحقوق المرأة”، من 2004 حتى الآن، كما كانت مديرته من 1996 إلى 2004.

وهي عضو “المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية”، وساعدت في تأسيس قسم للمرأة في “المنظمة المصرية لحقوق الإنسان” عام 1994 وتبنت برنامج “المساعدة القانونية للمرأة”، وعينت في يناير 1996 كمدير لبرنامج “المساعدة القانونية” في “المنظمة المصرية لحقوق الإنسان”.

كما إنها ناشطة في “الشبكة العربية للتنمية الديموقراطية”، و”منتدى المنظمات الأهلية للمرأة في التنمية”، و “الشبكة العربية لتعليم الكبار” (محو الأمية)، و”منتدى المرأة العربية” – بالتعاون مع 73 منظمة أهلية عربية في 16 دولة.

وبالاضافة لدورها المحلي عملت أبو القمصان كمستشارة في منظمات حقوقية في العديد من الدول العربية ومنها: مستشارة الاستراتيجية السياسية لـ “المجلس الأعلى للمرأة” في البحرين (2004 – 2005)، ومستشارة التدريب السياسي لـ “المجلس الأعلى للأسرة” في قطر (2006) وشاركت في تأسيس «منتدى المرأة العربية» (2003 – 2004) والذي يضم 14 دولة عربية.

دراسات ومشاركات

كما أن لها الكثير من الدراسات، من بينها: «مستقبل التنمية الديموقراطية» خطة تحرك (المغرب)، “منتدى المرأة العربية” خطة تحرك، مبادرة شراكة الشرق الأوسط المشاركة السياسية للمرأة” خطة تحرك – البحرين، “المشاركة السياسية للمرأة”، “المرأة في القانون المصري”، “المرأة والشريعة”، “التهميش السياسي والاقتصادي للمرأة” .

تخلت نهاد أبو القمصان، عن منصها كأمين عام للمجلس القومي للمرأة، بالاستقالة، على أن تستمر بالعمل كعضوة من أعضاء المجلس، وذلك على أثر خلافات حول آلية إدارة المجلس بينها وبين السفيرة ميرفت التلاوي، رئيس المجلس، بعد الثورة .

وأشارت مصادر مطلعة بالمجلس، في تصريحات اعلامية، أن الخلافات بين نهاد أبو القمصان والسفيرة ميرفت التلاوي، رئيس المجلس، بدأت مع اختيار أبو القمصان أمين عاما بالانتخاب، رغم أن قانون إنشاء المجلس ينص على أن يتم تعيين الأمين العام من قبل رئيس المجلس.

وتجددت الخلافات مع إرسال المجلس قائمة تضم أسماء 30 شخصية نسائية بهدف تمثيلهم باللجنة التأسيسية للدستور، وضمت القائمة 10 أسماء من عضوات الحزب الوطني المنحل، وأكدت المصادر أن انسحاب أبو القمصان يعود إلى اعتماد المجلس على نفس الآلية القديمة التي كان يدار بها في السابق، وعقب استقالتها تم تعيين الدكتورة سهير لطفي، عضو المجلس القومي لحقوق الإنسان، في منصب أمين عام المجلس القومي للمرأة، خلفا لها.

شبهات التمويل

لم تسلم أبو القمصان، من علامات الاستفهام والتعجب التي تحيط العاملين بمجال حقوق الانسان في مصر، فقد تداول الاعلام المصري وثيقة لموقع ويكيليكس عن تلقي ابو القمصان الناشطة والمدافعة عما يسمى “حقوق المرأة” دعما أمريكا مكافأة لها على قوانين الطفل وختان الإناث المخالف للشريعة.

فقد نسبت لها وثيقة تحمل رقم 09CAIRO2223 تشير إلى أن المحامية المصرية نهاد أبو القمصان، التي عينها المجلس العسكري في المجلس القومي للمرأة، قد تلقت تمويلا أمريكيا وأجنبيا، بالإضافة إلى مبادرة الشراكة الشرق أوسطية التي أطلقها جورج بوش، وتمويلات من مؤسسات خاصة وتمويلات من الخارجية الإيطالية ومن منظمة اليونيسيف التابعة للأمم المتحدة وذلك وهي في منصبها كرئيس مدراء "المركز المصري لحقوق المرأة."

وأوضحت البرقية الصادرة بتاريخ 1 ديسمبر 2009 أن نهاد أبو القمصان هي مرشحة السفارة الأمريكية في القاهرة لجائزة "الشجاعة النسائية العالمية" لعام 2010، وأنها تستحق دعم الحكومة الأمريكية لحملاتها التي لا تكل من اجل حقوق النساء في مصر، مشيرة إلى دورها في تمرير قانون الطفل لشهر يونيو 2008 والذي جرم ختان الإناث ودورها في تمرير قانون الخلع ولدورها في نشر التوعية الاجتماعية المتعلقة بالتحرش الجنسي في مصر، وفي التوعية بمخاطر ختان الإناث، الذي تلقت بسببه أيضا تمويلا من الخارجية الإيطالية علاوة على منظمة اليونيسيف الدولية التابعة للأمم المتحدة.

وأكدت السفارة الأمريكية التي أصدرت الوثيقة أن الفضل يرجع لأبي القمصان في حكم صدر بسجن رجل مصري 3 سنوات لاعتدائه جنسيا على فتاة، كما أنها كتبت قانونا جديدا ليصبح تشريعا في مصر لاستبدال قوانين تتعلق بالمضايقات والمعاكسات التي تتعرض لها النساء في مصر، حسبما ذكرت وكالة أنباء “أمريكا إن أرابيك”.

وهو ما نفته أبو القمصان مؤكدة أن الخبر منقول عن وكالة دأب القائمون عليها على اختلاق الأخبار والقصص الكاذبة حول الشخصيات العامة فى مصر، موضحة أن هذه الوكالة تدعي معرفتها باللغة الإنجليزية ولكنها تتعمد الكذب والأخطاء فى ترجمة الوثائق من هذه اللغة وذلك لتضليل الرأى العام .

وأكدت أن الوثيقة باللغة الإنجليزية والتى هى على موقع ويكليكس تتحدث فقط عن الترشيح لجائزة دولية لأشجع أمراة – وهى جائزة دولية تمنح للنساء الداعمات للحقوق والحريات فى بلادهم وهناك العديد من النساء المصريات حصلن على هذه الجائزة التى تمنح كل عام.

وأشارت إلى أن المركز الذى كانت تترأسه هو مؤسسة أهلية مصرية مسجلة تابعة لوزارة الشئون الإجتماعية ويخضع لإشراف الوزارة ولا يتلقى أي تمويل دون أذن مسبق ومراجعة قانونية ومالية منها.

المشاهدات : 3124
الزائرين : 3096


أخبار وتقارير
الجمعية الوطنية للتغيير: خطاب مرسي إشهار إفلاس لنظام حكم الأخوان
الخميس 27 يونيو 2013 - 51 : 10
بيان وزارة الثقافة: إنهاء انتداب إيناس عبد الدايم لرئاسة الأوبرا بسبب سوء الإدارة
السبت 1 يونيو 2013 - 48 : 0
6 مليار جنيه أرباح البورصة في شهر مايو
السبت 1 يونيو 2013 - 14 : 0
(الفن ميدان) يتمرد غدا في عابدين
الجمعة 31 مايو 2013 - 22 : 21
موسى يطالب قنديل بزيارة أثيوبيا لعقد مباحثات بشأن سد النهضة وتأثيره على مصر
الجمعة 31 مايو 2013 - 9 : 20

عن نريد   -   اتصل بنا   -   الآراء والمقالات والمواد المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع ولكنها تخص المشاركين Website By : Horizon Interactive Studios